أثر المناهج الدراسية الحديثة في حل المشكلات الإجتماعية التربية الإسلامية إنموذجاً

د.رؤى مـــاجد طعمة د.عامرة عبد الوهاب علي الجامعة العراقية ـ كلية التربية للبنات

0 18

ملخص البحث :
تشهد مجتمعاتنا العربية اليوم العديد من المشكلات الإجتماعية التي تهدد الأمن الإجتماعي بشكل كبير مما ساهم في ظهور العديد من الظواهر السلبية التي أصبح من الصعب السيطرة عليها ، لذلك كان للمناهج الدرسية دور كبير في إيجاد حلول فاعلة ومؤثرة في الأفراد ، لذلك سنحاول من خلال بحثنا هذا أن نسلط الضوء على دورها في حل المشكلات الإجتماعية وقد ركزنا على منهج التربية الإسلامية ودورها في هذا الجانب حيث إنها إمتازت بواقعيتها وشموليتها لكافة الجوانب المؤدية لنشوء المشكلة الإجتماعية وبعدها تقترح وسائل للحد منها وتقليلها من خلال تركيزها على الفرد والمجتمع معاً مما يجعلها أكثر فاعلية وتأثير .
Abstract
Our Arab societies today witness many social problems that threaten social security, which contributed to the emergence of many negative phenomena that have become difficult to control, so the curriculum has a great role in finding solutions effective and influential in individuals, so we will try through this research that We highlight the role of social problems in solving the social problems. We focused on the Islamic education curriculum and its role in this aspect as it is characterized by its reality and comprehensiveness of all aspects leading to the emergence of the social problem and then proposes ways to reduce and reduce it by focusing on the individual and society together Making it more effective and effective.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.