الافتراض المسبق دراسة في نماذج من القصص القرآني

د. هديل حسن عباس كلية الإمام الكاظم ( عليه السلام ) / قسم اللغة العربية

0 176

المستلخص :
تعدّ متضمنات القول فرعاً من فروع التداولية و بدورها تعدّ فرعاً من فروع لسانيات الخطاب ، عمدت الباحثة دراسة مبحثٍ خاص من مباحث هذا الفرع ألا وهو ( الافتراض المسبق ) لندرة الدراسات التطبيقية التي تناولته ، وكان لاختيار النص القرآني دون غيره من النصوص سبباً رئيساً هو أنّ النص القرآني لا سيما القصص قد انمازت بكثرة الحوارات بين الأطراف المتعددة ومن المؤكد أنّ كل حوار بين طرفين غالباً ما يشتمل على افتراضٍ مسبقٍ ممّا يؤدي إلى إنجاح عملية الحوار بين الطرفين أو الأطراف المتحاورة ؛ إذ لا بدّ من وجود افتراض مسبق للمتحاورين في كل حوار .
Summary :
The implications of the statement are one of the branches of deliberation and in turn is a branch of the linguistics of discourse, the researcher studied a special section of the research of this section, namely (pre-assumption) of the scarcity of applied studies that dealt with it. The selection of the text of the Koran without other texts is a major reason is that the text The Qur’an, especially the stories, has been fueled by the multiplicity of multi-party dialogues. It is certain that each dialogue between two parties often involves a prior assumption, leading to a successful dialogue process between the parties or the interlocutors. There must be a prior assumption of the interlocutors in each dialogue.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.