دور القَصَص القرآني في تعزيز قيم التسامح لدى الطلبة

د. رؤى ماجد طعمة الجامعة العراقية/ كلية التربية بنات

0 5

المستخلص
تشهدها مجتمعاتنا اليوم من تكنولوجيا ووسائل التواصل الإجتماعي والتلفاز وغيرها من الجوانب التي ساهمت في تنامي السلوك العدواني لدى الأطفال الأمر الذي ولد العديد من المشكلات الإجتماعية وهذا يمكن إرجاعه الى غياب القيم الأخلاقية عن المناهج الدراسية اليوم، حيث نلاحظ أن الأسرة اليوم لا تأخذ دورها الحقيقي في مجال تربية النشئ على القيم الصحيحة بل نجدهم يهتمون بالجانب التعليمي أكثر من الأخلاقي وهذا ولد إزدواجية لدى الأطفال فهم يتعلمون من دون أن يطبقون .
لذلك كانت القصص وتحديداً القصص القرآني كان لها دور كبير في ترسيخ القيم الأخلاقية لدى الأطفال بالنظر لما تتمتع به من أساليب قريبة للنفس والوجدان فهي تنمي قيم التسامح بشكل متدرج وبتأثير كبير في نفس الطفل . ومن ثنايا البحث نرى من الواجب الإشارة الى بعض الإستنتاجات والتوصيات وعلى النحو الآتي :
ـ الإستنتاجات :
1. ان القصص القرآني تعد من أهم الجوانب المفعلة لقيم التسامح في نفوس الناشئة كونها تعمل على غرس هذه القيم بأساليب متنوعة ومتدرجة تحاكي مخيلتهم وفكرهم ووجدانهم .
2. تمثل قيم التسامح الركن الأساسي لإصلاح الفرد وتحديداً الطالب فعندما تنغرس قيم التسامح في سلوكهُ وفكرهُ فأن ذلك سوف ينشئ فرداً صالحاً في المجتمع .
3. ضرورة الإهتمام بالطفل كونه اللبنة الأولى في التطور والتقدم من خلال ترسيخ القيم الدينية الصحيحة كونها الأساس في الإصلاح .
ـ التوصيات :
1. من واجب الأسرة ان تعمل على ترسيخ القيم الصالحة داخل أبناؤها كونهم اللبنة الأساسية في بناء المجتمع .
2. لابد من الإهتمام بالمكتبة المدرسية وإعطاؤها مساحة ووقت كبير في الجدول الدراسي ورفدها بنماذج من القصص القرآنية التي تحفز فيهم قيم التسامح والتعاون وغيرها من الأخلاقيات الدينية الصالحة .
3. مراقبة ودراسة المناهج الدراسية وحذف كل ما من شأنه أن يدعوا الى العنف والكراهية
Abstract
This is reflected in the absence of moral values from today’s curricula. We note that today’s family does not take its real role in the field of social and social communication, television and other aspects that contributed to the growing aggressive behavior of children. Educating young people on the right values, but we find that they care more about the educational aspect than the moral and this was born in the double children, they learn without being applied.
The stories, especially the Quranic stories, played a major role in establishing children’s moral values because of their close self-esteem. They develop tolerance values gradually and with great influence in the child. From the research point of view, we should mention some of the conclusions and recommendations as follows:
Conclusions:
1. Quranic stories are one of the most important aspects of the values of tolerance in the minds of the emerging as it works to instill these values in a variety of methods that simulate their imagination, thought and conscience.
2. The values of tolerance are the cornerstone of individual reform, and specifically the student. When the values of tolerance are instilled in his behavior and thought, this will create a good individual in society.
3 – The need to care for children as the first brick in the development and progress through the establishment of the right religious values as the basis for reform.
Recommendations:
1. It is the duty of the family to work to establish good values within their children as they are the basic building blocks of society.
2. The school library should be given special attention and given considerable time and space in the curriculum and provided with examples of Quranic stories that encourage values of tolerance, cooperation and other good religious ethics.
3. Monitor and study the curriculum and delete all that would be called violence and hatred

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.