احلام الطفولة وتداعيات الذاكرة في شعر الشباب العراقيين

0 5

https://www.doi.org/10.51424/Ishq.31.9أ.د. هيام عبد زيد عطية     /كلية الآداب جامعة القادسية

الباحث: زيد هاشم حميد حبيب

الملخص:

إن الشاعر أكثر الناس استغراقا في عالمه الشعوري، فإن الذاكرة وتداعياتها تهيمن على جزء كبير من وعيه، ولا سيما تلك الذاكرة التي تأتي له بما شهده في طفولته من أحداث وما مر به من مواقف فبقيت عالقة في ذهنه, لذا نجد أن أغلب قصائد الشعر العراقي تشتغل على استحضار الماضي في محاولة لفهم الحاضر, واستلهام رموزه, واستنطاق أوجاعه, والأغلب الأعم في الشعر العراقي هو نصوص حائرة تقع تحت ضغط الزمن، وبخاصة (الزمن النفسي)، فتهرب الى الأحلام تارة و تستنطق الذاكرة تارة أخرى وهكذا.

الكلمات المفتاحية: الذاكرة ، الحلم، الطفولة، الشعر العراقي، الشعراء الشباب.

Childhood dreams and the repercussions of memory in the poetry of Iraqi youth

And because the poet is the most absorbed in his emotional world, memory and its repercussions dominate a large part of his consciousness, especially that memory that comes to him with what he witnessed in his childhood and the situations he went through, so they remained stuck in his mind, so we find that most of the poems of Iraqi poetry work On invoking the past in an attempt to understand the present, drawing inspiration from its symbols, and interrogating its pains, and most of the Iraqi poetry is confused texts that fall under the pressure of time, especially (psychological time), so you flee to dreams at times and interrogates memory at other times and so on.

Keywords: memory, dream, childhood, Iraqi poetry, young poets.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.